اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
من أجل تحرير الإرادة الوطنية
";
تاريخ اليوم: 2017/05/25 يوم السنة: [144] أسبوع السنة: [21] شهر: [5] ربع السنة: [1]
تسجيل دخول عضو [ كود العضو: - كلمة السر: ]
  دخول
  نسيت كلمة السر؟
  تسجيل عضو جديد
  الحرية والعدالة يستنكر دعوة مرشحي الرئاسة إلى مناظرة بأمريكا   رئيس جامعة حلوان يمنع صرف حوافز الجودة لأعضاء هيئة التدريس   سنقف ضد من يريد حرق مصر   جمعة السيادة للشعب ورفض البيان   لماذا ترغب تل أبيب وواشنطن في تأخير الانتخابات الرئاسية في مصر؟   الشعب المصرى سيستمر فى النضال لنيل كامل حقوقه   يرفض الثوار إتفاق بعض الأحزاب مع المجلس العسكري   بطلان بيع شبين الكوم للغزل والمراجل البخارية وطنطا للكتان   ائتلاف الثقافة المستقلة يطلق أول مبادرة ثقافية قومية يقوم بها المجتمع   مات رجل أحبه - مات عيداروس القصير   
 أجندة المناسبات 
 <<    مايو 2017   >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31

  الصفحة الرئيسة
  من تحن؟
  إتصل بنا
  أخبر صديق
  إبحث في الموقع
  الأرشـيف
  أسئلة وأجوبة

  ملفــات وقضـابا
  المقــالات
  الصوتيات والمرئيات
  أدب وفن
  بيانـات ووثــائق
  الأخبـــار
  المنـــــاسبات
  المجمـــــوعات
  دليل المجتمع المدني


الإشتراك في النشرة اليومية
الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

بحـث في اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
إبحــث
فــائمة المؤلفين

محمد سيف الدولة

الدكتور يحيى القزاز

الدكتور أحمد الخميسي

عبد المجيد المهيلمي

عزت هلال
كلمات البحث
  بحـث




لبنى ياسين
  راسل المؤلف
http://lubnayaseen.jeeran.com/
عنوان هذه الصفحة على الإنترنت هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
http://pcr.misrians.com/authors.php?action=authors.SHOW[31]

كاتبة وصحفية سورية

عضو اتحاد الكتاب العرب

عضو فخري في جمعية الكاتبات المصريات

http://lubnayaseen.jeeran.com/
http://uk.youtube.com/watch?v=MEAZt5G12RM
 

كاتبة صحفية

محررة في مجلة حياة.

لي زاوية مقال ساخر في نفس المجلة تحت عنوان (ضوضاء)، وزاوية قصصية بعنوان (مرايا لا تبوح).

كتبت زاوية حرة في مجلة شباب اليوم الإماراتية تحت عنوان (صور أخرى).

كما أكتب بشكل متقطع في جريدة الوطن اليومية في سلطنة عمان.

عضو فخري في جمعية الكاتبات المصريات.

الجنسية سورية.

بكالوريوس علوم جامعة دمشق.

دبلوم عالي للتأهيل تربوي جامعة دمشق.

دبلوم في الرسم والنحت في معهد أدهم إسماعيل للفنون التشكيلية التابع لوزارة الثقافة في دمشق.

شاركت بالعديد من الأمسيات الأدبية والقصصية في دمشق وحلب واللاذقية.  وترجمت قصصي إلى الفرنسية والانكليزية والاسبانية والبنغالية والهندية والكردية.

 

الإصدارات:

•ضد التيار- مجموعة قصصية ونلت عنها العضوية الفخرية للكاتبات المصريات وهي البادرة الأولى للجمعية في إعطاء العضوية لكاتبة غير مصرية.

•أنثى في قفص- مجموعة قصصية صادرة عن وهج الحياة للإعلام.

•ضوضاء في مجلة حياة مقال ساخر

•طقوس متوحشة- مجموعة قصصية صادرة عن دار وجوه للنشر والإعلام.

•المشاركة في مجموعة قصصية بعنوان (استفهامات خرساء) الصادرة عن وهج الحياة للإعلام لمجموعة من الكتاب بقصة (دعوت لأختي

•المشاركة في مجموعة قصصية بعنوان ( أسراب طينية) الصادرة عن وهج الحياة للإعلام لمجموعة من الكتاب بقصة (أياد بيضاء.. ولكن).

•المشاركة في مجموعة قصصية بعنوان (سديم الانتظار) الصادرة عن وهج الحياة للإعلام لمجموعة من الكتاب بقصة(المعطف الأبيض).

•المشاركة في كتاب القصة القصيرة جدا الصادر عن الجمعية الدولية للمترجمين العرب (واتا) بمجموعة من القصص القصيرة جدا تحت عنوان(رؤية طفل).

•تحت الطباعة مجموعة قصصية بعنوان (تجـــيء ويغضي القمر)

 

آراء كتاب كبار:

الأديب أسامة أنور عكاشة

القاصة لبنى محمود ياسين أدهشتني في أول مجموعة قصصية لها تلك التي صدرت بعنوان " ضد الـتيـار ", والدهشة هي الانطباع الوحيد الذي يؤكد الجـدارة, فالأدب الجيـد هو الذي يدهش ويثير ذلك المزيج الساحر من التجاوب بالعقـل مع ما يلمس أوتار القلب, وهذا ما لمسته في قصص لبنـى ياسـين.

لبنـــى ياسـين.. توقفـوا أمام هذا الاسـم راصـدين متابعـين, لأنه لكاتبـة واعـدة ومبشّـرة سنقرأ لها كثيرًا و ندهـش.

 

الكاتبة فتحية العسال

رئيسة جمعية الكاتبات المصريات

القـاصـة السورية لبنى محمود ياسين في مجموعتها القصصية الأولى(ضـد التيّـار) تؤكـد أنها كاتـبة وأديـبة صاحبة قــلم لـه أسلوب بارع, و أهم ما يميّـز هـذه الكاتبة هو انحيـازها إلى طبقـة البســطاء.. لذلك هي تأخذ من رحيـق الإنسان البسيط الطيـب وتغـزل فنـّـاً ..

للبنـى مني كل التحيــة والحــب, وأملـي كبيـر جـداً جـداً وكـذلك ثـقــتـــي بمستقبلها كـكاتبــة.

 

الكاتب محفوظ عبد الرحمــــن:

التجربة الأولى دائما مأزق, فهي تعرفنا إلى الناس, لكنها في الوقت ذاته تورطنا بصورة دائمة, ومن الصعب معرفة الكاتب من تجربته الأولى, إلا إذا كان مبدعا حقا مثل لبنى محمود ياسين, في مجموعتها القصصية الأولى ضد التيار.

بالتأكيد عندما تكتب مجموعتها الثانية ستكون أكثر رسوخا فهي من الآن تمتلك قدرات كبيرة, والقصة التي تصدرت مجموعتها بها وعنوانها (موت صابر) تضعها بين كتاب القصة الراسخين...إنها أجمل مجموعة أولى.

إنهـا أجمل مجموعة قصصيـة أولى.

 

 
مم.داسم االمقالةالنــاشرتاريخ النشـر
19/51(الانسة تيفشولوجي)عزت هلال27/5/2009
216/12و للحديث بقيةعزت هلال16/6/2009




©2009 - 2017 [اللجنـة الشعـبية للإصـلاح] - إنطلقت في2009/02/25 - cms - الإصدار: 2.0.0 - [برمجيـات هلال]