اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
من أجل تحرير الإرادة الوطنية
";
تاريخ اليوم: 2017/08/19 يوم السنة: [230] أسبوع السنة: [33] شهر: [8] ربع السنة: [2]
تسجيل دخول عضو [ كود العضو: - كلمة السر: ]
  دخول
  نسيت كلمة السر؟
  تسجيل عضو جديد
  الحرية والعدالة يستنكر دعوة مرشحي الرئاسة إلى مناظرة بأمريكا   رئيس جامعة حلوان يمنع صرف حوافز الجودة لأعضاء هيئة التدريس   سنقف ضد من يريد حرق مصر   جمعة السيادة للشعب ورفض البيان   لماذا ترغب تل أبيب وواشنطن في تأخير الانتخابات الرئاسية في مصر؟   الشعب المصرى سيستمر فى النضال لنيل كامل حقوقه   يرفض الثوار إتفاق بعض الأحزاب مع المجلس العسكري   بطلان بيع شبين الكوم للغزل والمراجل البخارية وطنطا للكتان   ائتلاف الثقافة المستقلة يطلق أول مبادرة ثقافية قومية يقوم بها المجتمع   مات رجل أحبه - مات عيداروس القصير   
 أجندة المناسبات 
 <<    أغسطس 2017   >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31

  الصفحة الرئيسة
  من تحن؟
  إتصل بنا
  أخبر صديق
  إبحث في الموقع
  الكــتّاب
  الأرشـيف
  أسئلة وأجوبة

  ملفــات وقضـابا
  الصوتيات والمرئيات
  أدب وفن
  بيانـات ووثــائق
  الأخبـــار
  المنـــــاسبات
  المجمـــــوعات
  دليل المجتمع المدني


الإشتراك في النشرة اليومية
الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

بحـث في اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
إبحــث

المقــالات

  عرض قائمة شاملة[1026]
الطوارئ قدر مصر مع مبارك
الدكتور محمد جمال حشمت
  راسل الكاتب

الخلاصة أننا نتحدى أن يتخلى نظام مبارك عن الطوارئ ولا يستطيع أحد من رجالة أن ينطق بالرغبة فى انهاء حالة الطوارئ وأن مصر ليست فى حاجة اليها بعد كل الخسائر التى لحقت بنا وستلحق بأبنائنا لو استمر الحال على ماهو عليه !! لذا نقولها بكل يقين لا للطوارئ التى
  التعليق ولوحة الحوار (0)
  طباعة
  أرسل بالبريد الإلكنرونى

عنوان هذه الصفحة على الإنترنت هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
http://pcr.misrians.com/articles?378
الطوارئ قدر مصر مع مبارك

لن يتنازل النظام المصرى عن الطوارئ بأى حال وتحت أى ضغوط ! لقد تسببت حالة الطوارئ فى اشكاليات تعانى منها الحكومات المصرية طوال أكثر من ثلاثين عاما منها على سبيل المثال لا الحصر:

1-    أن هناك صلاحيات كثيرة قد تم منحها دون أدنى مسئولية تربى عليها كل المسئولين ولا فرصة لسحبها أو محاسبتهم لو انتهت الطوارئ!

2-    حتى رتبة لواء فى جهاز الشرطة تربى فى ظل الطوارئ مما تسبب فى ضمور كامل للملكات التى تصنع من الشرطى شرطيا ناجحا يعتمد على المحاورة والدراسة والاستنتاج والتحليل العلمى ولم تنمو لديهم الا أفكار العنف والتعذيب وانتزاع الاعترافات فضمر العقل وتضخمت العضلات !! وما قيمتها بدون طوارئ!؟

3-    فى ظل الطوارئ تربت أجيال من الشعب المصرى تؤمن أن ما أخذ بالبلطجة والعنف لا يمكن استرداده او الرد عليه إلا بالبلطجة والعنف فصارت الغلبة لمن يملك ثروة يوظفها ترغيبا لتحقيق مصالحه أو سلطة يوظفها قهرا وتعنيفا ايضا لتحقيق مصالح أو نهب حقوق وهم يمثلون الآن قوة فى مجتمع اختلط فيه الحابل بالنابل!

4-    كما حدث الضمور فى العقلية الأمنية حدث أيضا فى العقلية السياسية واعتمادا على البلطجة والتزوير تربت أجيال من السياسيين على الصعود الدائم دون بذل أى مجهود أو ابداء أى قدرة على المواجهة أو الحوار او الإقناع فاستسلموا لقانون العنف الانتخابى الرسمى من قبل الدولة الذى ينتج حالة من التزوير التى تجرس من يقبل بها فتضعه أمام ناخبيه فى موقع ضعيف ولا يجد مفر من البلطجة والاستعباط والكذب والإصرار على أنه نجح بإرادة الناس بينما هو لا يقدم خدمة لوجه الله لأى مواطن لأنه يدرك فى قراراة نفسه أنه لم يحصل على صوت أحد نتيجة التزوير!

5-    أن حجم النهب والسرقة التى تعرضت له مصادر الثروة فى مصر على كل أشكالها وحماية هذا المخطط بقانون الطوارئ جعل موقف الناهبين والسارقين ومن وفر لهم الحماية ضعيفا وبالتالى لا مفر من استمرار الطوارئ لأنها الحالة الطبيعية لبقاء هؤلاء دون محاسبة أو أى تهديد يمكن أن يلاحقهم فيما بعد !

6-    أن مؤسسات الدولة فى غياب الشفافية والمحاسبة وانهيار القانون الطبيعى للمكافآت والجزاءات قد أورثت المسئولين المدنيين ونسبتهم لا تتعدى ال 40% من الإدارة العليا  (بينما ال60% على الأقل من رجال الجيش والشرطة) سلوك الطوارئ والعنف والاستكبار وضاعت كل ما يمكن أن تقرأ عنه فى التنمية البشرية من إدارة وتخطيط وتنفيذ ومتابعة وتقويم وتحفيز وعمل بروح الفريق كل ذلك اختفى من العمل الحكومى الذى تتدهور بفعل سياسات الطوارئ وعقلية الطوارئ التى حكمت ومازالت للأسف خلال النصف قرن الأخير وهو ما يهدد هذه المؤسسات بالإنهيار عند غياب فكر الطوائ (الجديد)


والخلاصة أننا نتحدى أن يتخلى نظام مبارك عن الطوارئ ولا يستطيع أحد من رجالة أن ينطق بالرغبة فى انهاء حالة الطوارئ وأن مصر ليست فى حاجة اليها بعد كل الخسائر التى لحقت بنا وستلحق بأبنائنا لو استمر الحال على ماهو عليه !! لذا نقولها بكل يقين لا للطوارئ التى خربت بيوت المصريين وأضاعت حاضرهم ومستقبلهم على المدى القريب !!

دكتور محمد جمال حشمت

1 مايو 2010

Alexa
لوحـة التعليقات الحرة
على هذه اللوحة يمكنك كتابة تعليقاتك بحرية كاملة دو تدخل، فقط لا يجب أن تزيد على 512 حرفا. يمكنك تزيين تعليقك بأكواد إتش تي إم إل إذا كنت تعرف هذه الأكواد. بمكنك مثلا وضع خط تحت بعض العبارات أو إبرازها أما الإنتقال إلى سطر جديد فهذا يتم بالضغط على مفتاح سطر جديد ولا داعي لكتابة الكود الخاص بذلك. الحروف التي تكون الأكواد محسوبة ضمن الحد الأقصى للحروف - 512. الإسم والبريد الإلكنروني إختياريان وإذا أردت إخطارك بالتعليقات التي تضاف إلى هذه اللوحة عليك تعليم حقل [أخبرني بالتعليقات المضافة على هذه اللوحة] وفي هذه الحالة يجب كتابة بريك الإلكتروني.
مـن: فهمان
صدقت يا دكتور
الإسم:
البريد الإلكتروني:
أخبرني بالتعليقات المضافة على هذه اللوحة:

  أضـف التعليق

مواضيع ذات علاقة

موضــوعات آخرى للكــاتب
  • (إعتقال الإخوان) ثقافة العنف ودلائل العجز
  • يا ولاد الكامب !!
  • وصفة لاستعادة مصر لزعامتها الإقليمية!
  • لماذا تستيقظ الفتن؟ !
  • نيجاتيف الحياة السياسية فى مصر- مبارك
  • هل يقود الاعلام التغيير؟
  • أكلت يوم أكل شباب الثورة !
  • استقلال القضاء وأزمة الحكم فى مصر
  • تفهيم المتخلفين ومحنة الوطن
  • تداعيات انتخابات العار( مصر 2010)
  • المزيد من موضوعات الكاتب

  • نشـرها: [عزت هلال] بتــاريخ: [2010/05/02]

    إجمالي القــراءات: [201] حـتى تــاريخ [2017/08/19]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    شـارك في تقييـم: الطوارئ قدر مصر مع مبارك
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    ©2009 - 2017 [اللجنـة الشعـبية للإصـلاح] - إنطلقت في2009/02/25 - cms - الإصدار: 2.0.0 - [برمجيـات هلال]