اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
من أجل تحرير الإرادة الوطنية
";
تاريخ اليوم: 2017/08/19 يوم السنة: [230] أسبوع السنة: [33] شهر: [8] ربع السنة: [2]
تسجيل دخول عضو [ كود العضو: - كلمة السر: ]
  دخول
  نسيت كلمة السر؟
  تسجيل عضو جديد
  الحرية والعدالة يستنكر دعوة مرشحي الرئاسة إلى مناظرة بأمريكا   رئيس جامعة حلوان يمنع صرف حوافز الجودة لأعضاء هيئة التدريس   سنقف ضد من يريد حرق مصر   جمعة السيادة للشعب ورفض البيان   لماذا ترغب تل أبيب وواشنطن في تأخير الانتخابات الرئاسية في مصر؟   الشعب المصرى سيستمر فى النضال لنيل كامل حقوقه   يرفض الثوار إتفاق بعض الأحزاب مع المجلس العسكري   بطلان بيع شبين الكوم للغزل والمراجل البخارية وطنطا للكتان   ائتلاف الثقافة المستقلة يطلق أول مبادرة ثقافية قومية يقوم بها المجتمع   مات رجل أحبه - مات عيداروس القصير   
 أجندة المناسبات 
 <<    أغسطس 2017   >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5
6 7 8 9 10 11 12
13 14 15 16 17 18 19
20 21 22 23 24 25 26
27 28 29 30 31

  الصفحة الرئيسة
  من تحن؟
  إتصل بنا
  أخبر صديق
  إبحث في الموقع
  الكــتّاب
  الأرشـيف
  أسئلة وأجوبة

  ملفــات وقضـابا
  الصوتيات والمرئيات
  أدب وفن
  بيانـات ووثــائق
  الأخبـــار
  المنـــــاسبات
  المجمـــــوعات
  دليل المجتمع المدني


الإشتراك في النشرة اليومية
الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

بحـث في اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
إبحــث

المقــالات

  عرض قائمة شاملة[1026]
تحية لقضاء مصـــر العظيم....ولا زال تصــدير الغاز مستمراً
محمد رشيد
  راسل الكاتب

القضاء هو جزء لا يتجزأ من أجهزة الدولة...وهو منفذ للسياسة التشريعية (فى السياسة والأمن والقانون والإقتصاد) ويلعب دوراً فى تفسيرها (من خلال محكمة النقض) وتحويلها لأحكام واقعية ...كما تلعب دوراً فى اعادة توجيه هذه التشريعات من خلال المحكمة الدستورية العليا.
  التعليق ولوحة الحوار (0)
  طباعة
  أرسل بالبريد الإلكنرونى

عنوان هذه الصفحة على الإنترنت هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
http://pcr.misrians.com/articles?307
تحية لقضاء مصـــر العظيم....ولا زال تصــدير الغاز مستمراً


يثير الحكم الذى أصدرته المحكمة الإدارية العليا فى مصر مؤخراً الجدل من جديد حول مدى إستقلالية القضاء المصرى وحياديته...وقبل أن ندخل فى الحالة (الكورالية) المعتادة فى كل مرة عند الحديث عن القضاء المصرى ...بحيث يتحول الأمر كل مرة الى مجموعة من الجوقة (حكومة ومعارضة) تردد الأناشيد المتكررة عن (قضاء مصر الشــامخ) وكأن موقف القضاء المصرى ودوره فى الحالة السياسية والإجتمعاية والإقتصادية والأمنية المصرية هو حياد مطلق...

القضاء هو جزء لا يتجزأ من أجهزة الدولة...وهو منفذ للسياسة التشريعية (فى السياسة والأمن والقانون والإقتصاد) ويلعب دوراً فى تفسيرها (من خلال محكمة النقض) وتحويلها لأحكام واقعية ...كما تلعب دوراً فى اعادة توجيه هذه التشريعات من خلال المحكمة الدستورية العليا.

وأبرز الأدلة على ذلك هى دور كلاً من المحكمة الدستورية العليا ومحكمة النقض فى إعادة سيطرة كبار الملاك الزراعيين القدامى على الأراضى الزارعية التى تم تأميمها وإعادة توزيعها على الفلاحين فى اطار تجربة الإصلاح الزراعى الناصرى....حيث كانت أحكام المحكمة الدستورية العليا بعدم دستورية تشريعات الإصلاح الزراعى بالإضافة لقضاء محكمة النقض المنحاز لتطبيق القواعد المدنية العامة فى حرية التعاقد على علاقات العمل والإيجارات الزراعية (أى نزع أى حماية قانونية كانت متوفرة للعمال فى مواجهة أصحاب الأعمال وللمستأجرين الزراعين فى مواجهة الملاك) خلال عقود السبعينيات والثمانينيات والتسعينيات...كل ذلك كان تمهيداً للإنقلابات التشريعية المتتالية على حقوق الطبقات المتوسطة والعاملة فى مصر.

القضاء فى أى دولة بالعالم هو أحد أجنحة النظام السياسى للدولة (وليس نظام الحكم بالضرورة) وهو بحكم وظيفته وبنيته الإجتماعية أحد أكثر هذه الشرائح محافظةً بل ورجعيةً...والدليل هو الموقف الأخير لمجلس الدولة (جهة القضاء الإدارى والتأديبى فى مصر) من حق المرأة فى تولى المناصب القضائية ... حيث لايزال القضاء المصرى مستميتاً فى الدفاع عن موقفة الرجعى والذكورى الرافض لتولى المرأة المناصب القضائية بحجة مراعاة تقاليد المجتمع المصرى (مع أن نفس المجتمع وقضاؤه الشامخ لا يرى غضاضة من تحول المرأة لسلعة من خلال عملها كفتاة اعلانات أو عارضة أزياء أو راقصة بالملاهى الليلية) مع أن هناك دولاً عربية أخرى بها نفس العادات والتقاليد منحت المرأة حقها فى تولى المناصب القضائية.

ان لطبيعة البنية الإجتماعية للجهاز القضائى المصرى حيث يعتمد فى انتقاء كوادره على نخبوية اجتماعية أقرب الى الداروينية...تجعل هذا الجهاز بعيداً عن معايشة هموم الشعب المصرى...وهى نقطة لاينبغى إغفالها.

كل هذا لم يقنع الكثيرين بعد بأن القضاء المصرى ليس طرفاً محايداً....ونحن هنا لا نتهمه بالخضوع للسلطة التنفيذية ...بل نضعه فى مكانه الصحيح...كجزء من النظام السياسى للدولة تماماً كالبرلمان والجيش والشرطة...وبما أن الدولة المصرية حالياً مختطفة من قبل تحالف طبقى طفيليى غير مسبوق فى تاريخ مصر...فمن الطبيعى والمنطقى ألا نحمل القضاء المصرى دوراً ثورياً ليس له.

ولقد جاء حكم المحكمة الإدارية العليا الذى اعتمد على تقسيم موضوع الدعوى لشقين :الشق الأول المتعلق بتصدير الغاز للكيان الصهيونى من عدمه فاعتبر قيام الدولة بتصدير الغاز للكيان الصهيونى مما يدخل فى نطاق أعمال السيادة والأمن القومى التى لا يختص القضاء بها ولا ولاية له عليها ...أى انه اتخذ موقف النظام المصرى. أما بخصوص الشق الثانى :وهو ضرورة قيام الحكومة المصرية بمراجعة نظام تسعير الغاز المصرى المصدر للكيان الصهيونى...فلا يمكن لأى عاقل على أرض مصر أن يقبل بتصدير الغاز لبلد آخر (مهما كان هذا البلد) بربع السعر العالمى ثم يتم استيراده مرة أخرى من الشركات الأمريكية والبريطانية العاملة بالعراق المحتل بالسعر العالمى فى الوقت الذى تواجه مصر أزمة حادة فى امدادت الغاز الطبيعى دعت رئيس لجنة الأمن القومى بالبرلمان المصرى لطلب تشكيل حكومة أمنية يتولى الوزارات فيها ضباط من وزارة الداخلية لمواجهة انفجارات شعبية محتملة.

المحصلة النهائية: أن فى مصر تناقض أساسى بين طبقات متوسطة وشعبية لا بديل أمامها الا السيبطرة على ثرواتها المنهوبة واستعادة مشروع التحرر الوطنى ... وبين الطبقات التى تختطف الدولة ومؤسساتها وتوظفها لتقنين مشروع النهب والتخريب المنهجى لصالح حلفاؤهم فى الخارج. أى أن الخنادق قد تحددت ولم يعد هناك مجال للرهان فى هذه المرحلة على أى من أجنحة الدولة المصرية.

محمد رشيد

المبادرة اليسارية-الإسكندرية
1مارس 2009

Alexa
لوحـة التعليقات الحرة
على هذه اللوحة يمكنك كتابة تعليقاتك بحرية كاملة دو تدخل، فقط لا يجب أن تزيد على 512 حرفا. يمكنك تزيين تعليقك بأكواد إتش تي إم إل إذا كنت تعرف هذه الأكواد. بمكنك مثلا وضع خط تحت بعض العبارات أو إبرازها أما الإنتقال إلى سطر جديد فهذا يتم بالضغط على مفتاح سطر جديد ولا داعي لكتابة الكود الخاص بذلك. الحروف التي تكون الأكواد محسوبة ضمن الحد الأقصى للحروف - 512. الإسم والبريد الإلكنروني إختياريان وإذا أردت إخطارك بالتعليقات التي تضاف إلى هذه اللوحة عليك تعليم حقل [أخبرني بالتعليقات المضافة على هذه اللوحة] وفي هذه الحالة يجب كتابة بريك الإلكتروني.
الإسم:
البريد الإلكتروني:
أخبرني بالتعليقات المضافة على هذه اللوحة:

  أضـف التعليق

نشـرها: [عزت هلال] بتــاريخ: [2010/03/01]

إجمالي القــراءات: [95] حـتى تــاريخ [2017/08/19]
التقييم: [0%] المشاركين: [0]

شـارك في تقييـم: تحية لقضاء مصـــر العظيم....ولا زال تصــدير الغاز مستمراً
rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
صوت

النتيجة : 0%
                                                           
المشاركين: 0
الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

©2009 - 2017 [اللجنـة الشعـبية للإصـلاح] - إنطلقت في2009/02/25 - cms - الإصدار: 2.0.0 - [برمجيـات هلال]