اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
من أجل تحرير الإرادة الوطنية
";
تاريخ اليوم: 2017/09/23 يوم السنة: [265] أسبوع السنة: [38] شهر: [9] ربع السنة: [3]
تسجيل دخول عضو [ كود العضو: - كلمة السر: ]
  دخول
  نسيت كلمة السر؟
  تسجيل عضو جديد
  الحرية والعدالة يستنكر دعوة مرشحي الرئاسة إلى مناظرة بأمريكا   رئيس جامعة حلوان يمنع صرف حوافز الجودة لأعضاء هيئة التدريس   سنقف ضد من يريد حرق مصر   جمعة السيادة للشعب ورفض البيان   لماذا ترغب تل أبيب وواشنطن في تأخير الانتخابات الرئاسية في مصر؟   الشعب المصرى سيستمر فى النضال لنيل كامل حقوقه   يرفض الثوار إتفاق بعض الأحزاب مع المجلس العسكري   بطلان بيع شبين الكوم للغزل والمراجل البخارية وطنطا للكتان   ائتلاف الثقافة المستقلة يطلق أول مبادرة ثقافية قومية يقوم بها المجتمع   مات رجل أحبه - مات عيداروس القصير   
 أجندة المناسبات 
 <<    سبتمبر 2017   >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2
3 4 5 6 7 8 9
10 11 12 13 14 15 16
17 18 19 20 21 22 23
24 25 26 27 28 29 30

  الصفحة الرئيسة
  من تحن؟
  إتصل بنا
  أخبر صديق
  إبحث في الموقع
  الكــتّاب
  الأرشـيف
  أسئلة وأجوبة

  ملفــات وقضـابا
  الصوتيات والمرئيات
  أدب وفن
  بيانـات ووثــائق
  الأخبـــار
  المنـــــاسبات
  المجمـــــوعات
  دليل المجتمع المدني


الإشتراك في النشرة اليومية
الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

بحـث في اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
إبحــث

المقــالات

  عرض قائمة شاملة[1026]
إساءة للبرادعي يجب الرد عليها
الدكتور يحيى القزاز
  راسل الكاتب

نريده رجل تغيير صلبا، و يريدونه حلم ليلة صيف لمن يحلمون بالتغيير، ويريدونه مركب تتحطم عند أول موجة للعابرين النهر، وقربة ماء تتبخر عند أول شعاع شمس للقاطنين الصحراء. نريده حقيقة مقاومة تقود التغيير حتى وإن اختلفنا معه في بعض التوجهات، فإحساس البسطاء من
  التعليق ولوحة الحوار (0)
  طباعة
  أرسل بالبريد الإلكنرونى

عنوان هذه الصفحة على الإنترنت هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
http://pcr.misrians.com/articles?295
إساءة للبرادعي يجب الرد عليها
***

هل يمكن أن تكون تغطية صحفي المصري اليوم لوصول البرادعي دقيقة بالطريقة التى وردت بها تحت عنوان "المصري اليوم في منزله: يسكن في فيلا على الطريق الصحراوي.. وجيرانه دبلوماسيين وإعلاميين وشخصيات عامة" أم أنها غير دقيقة نظرا لطول الانتظار ودخول الليل واختلاط الرؤى.

إن ما فهمته مما نشر عنه في المصري اليوم، آراه محاولة لتشويه صورة الرجل. ولأنني أحترم الرجل وأقدره، ولم أكن في شرف استقباله، ولست من دراويشه، ولا من الكهنة الجدد لمعبد البرادعي، فأزعم أننى لن اكون مندفعا في الدفاع عنه، لكنني ساكون موضوعيا معه، والتنبيه واجب لتصحيح المواقف وتوضيحها في لحظات الالتباس.

وما لاقاه الرجل من حب قطاع عريض من الناس بطريقة تلقائية أوغر قلب البعض بالكراهية والبعض الآخر بالحسد. وهذا الحب يلقى عليه عبء الإقدام والخوض في معركة التغيير، يبدأ باتخاذ قرار الاستقرار في مصر، والتضحية بكل مالديه من أجل مصر قبل أن يكون من اجل الذين خرجوا لاستقباله، والمناضل إذا لم يتخذ قراره في اللحظة المفصلية، يخسر كل شيء، ويفقد الشعب ثقته في النخبة المناضلة بأكملها بعد أن استردها بعودة البرادعي وقراره بالعمل مع الشعب من أجل التغيير.

الشعب خرج، بادر وتقدم وأدي ماعليه لمجرد شعوره بصدق نوايا البرادعي. الشعب البسيط جاء من كل ركن في مصر من اسوان إلى الإسكندرية ومن الكويت إلى مطار القاهرة ومن الفيوم إلى القاهرة، ولن أنسى لقطة قناة الجزيرة مع مواطن مصري بسيط يلبس جلبابا قال في مداخلته : البرادعي مش مرشح النخبة البرادعي مرشح النجوع والكفور والحواري، المواطن البسيط يريد ان يقول أن البرادعي مرشح كل مصر. هذا هو شعب مصر العظيم الذي ظلموه كثيرا، ويكفيه ما تحمله من ظم حكامه الذين خانوه، وظلم أبنائه الذين باعوه.. ألسنا نحن أبناء هذا الشعب، لقد تعب وربط بطنه وضحى بكل متع الحياه ليصل بنا إلى ما نحن فيه، وفي النهاية تواطئنا مع الحاكم عليه.. قبلنا أن نكون العقل الذي يفكر للحاكم في الخراب، والقلم الذي يزيف لصالحه الدستور، ويد الجلاذ التى تصفعنا وتقودنا للمعتقلات، وتحكم علينا بقانون عسكري ظالم.. ألسنا نحن فلذات أكباد هذا الشعب، السنا نحن عيونه التى تبصر الحقيقة وتدافع عنها، وإن انحرفت العيون أو ضاع البصر فهل يرى الجسد (الشعب).. الشعب دائما يؤدي ما عليه لكننا نتعلل بضعف إمكانياته حتى لايلومنا احد على سوءاتنا، وننسى قدراتنا، للشعب العزة والمجد وللنخبة العاهرة الخائنة الهلاك.  قالوا عن الشعب انه لم يتحرك بعد، وتقول عنه قوى معارضة كبيرة أنها لن تتحرك إلا إذا تحرك الشعب.

هاهو الشعب تحرك تلقائيا وأولا وقبل أن يحصل على شيء، لمجرد سماعه بأن د.البرادعي ينوي الترشح لرئاسة مصر إذا توافرت الشروط، إى إنه ترشح مشروط، يعني قد لا يترشح في ظل هذه الظروف والقيود، هذا هو شعب مصر الحقيقي، هذا هو شعب مصر العظيم، عظمة تتجلى في البساطة. أتمنى ألا يخذله البرادعي ويتركه بلا قائد.. كجسد بلا رأس. التغيير الحقيقي يحتاج إلى نضال، والنضال يحتاج إلى تضحية، والتضحية تحتاج إلى استقرار. والتضحية من أجل شعب أوفي بما وعد وذهب للاستقبال بلا مقابل يستحق أن يُضحى من أجله، والبديل لاقدر الله الإحباط وفقدان الثقة في النخبة للأبد، وكم أتمنى أن يرد البرادعي على ما نشر في المصري اليوم بتاريخ 21/ 2/ 2010 (مرفق مع هذا التعليق) ويتهمه بالتعالي، والدخول من الباب الجانبي لمنزله تجنبا رؤية الصحفيين والحديث معهم، ولما لم يفلح في الدخول من الباب الجانبي اضطر للدخول من الباب الرئيسي واكتفى بابتسامة للصحفيين دونما أدني تصريح، ، وذكرهم التهرب من تحية الناس الذين كانوا في استقباله عند المطار.

 نريده رجل تغيير صلبا، و يريدونه  حلم ليلة صيف لمن يحلمون بالتغيير، ويريدونه مركب تتحطم عند أول موجة للعابرين النهر، وقربة ماء تتبخر عند أول شعاع شمس للقاطنين الصحراء. نريده حقيقة مقاومة تقود التغيير حتى وإن اختلفنا معه في بعض التوجهات، فإحساس البسطاء من هذا الشعب بصدق البرادعي أصدق من إحساس النخبة المتفقة والمختلفة معه. الموضوع ليس هينا، ويجب مراجعة التغطية، لأنه يمثل إساءة للبرادعي تشكل اللبنة الأولى في بناء جدار فاصل بينه وبين انصاره.

د.يحيى القزاز

 ظهر الأحد 21/ 2// 2010
Alexa
لوحـة التعليقات الحرة
على هذه اللوحة يمكنك كتابة تعليقاتك بحرية كاملة دو تدخل، فقط لا يجب أن تزيد على 512 حرفا. يمكنك تزيين تعليقك بأكواد إتش تي إم إل إذا كنت تعرف هذه الأكواد. بمكنك مثلا وضع خط تحت بعض العبارات أو إبرازها أما الإنتقال إلى سطر جديد فهذا يتم بالضغط على مفتاح سطر جديد ولا داعي لكتابة الكود الخاص بذلك. الحروف التي تكون الأكواد محسوبة ضمن الحد الأقصى للحروف - 512. الإسم والبريد الإلكنروني إختياريان وإذا أردت إخطارك بالتعليقات التي تضاف إلى هذه اللوحة عليك تعليم حقل [أخبرني بالتعليقات المضافة على هذه اللوحة] وفي هذه الحالة يجب كتابة بريك الإلكتروني.
مـن: مجدى عوض
لاشك ان هناك اشياء كثيرة تضع مصر اليوم فى محل ريبة منها موضوع البرادعى وحزب العمل ايضا وهما موضوعين فى غاية الاهمية بالنسبة للعمل الوطنى فالشعب يراهن على فارس ما يقف فى وجة هذا الاستبداد الذى حجب الجميع بالداخل باجهزتة المعروفة بمعاونة الصهاينة لها ومن هنا يتنفس الشعب الصعداء فى شخص مثل البرادعى ولايملك النظام الا هذة المرزبة الاعلامية لتشوية صورتة هل من من اللة علية برزق وينفقة فى مصر بتشييد مكان محترم يسكن بة هل هذة منة الحمد للة ان هذا المكان مش بسويسرا ولاعايزينة يتشعبط فى ترماى دى فلوس نتيجة لمجهودة
الإسم:
البريد الإلكتروني:
أخبرني بالتعليقات المضافة على هذه اللوحة:

  أضـف التعليق

مواضيع ذات علاقة

موضــوعات آخرى للكــاتب
  • هل أنت حقا جيشنا
  • إلى الثوار طلاب جامعة حلوان
  • يا شباب مصر استمروا ولاتسمحو لأحد بإجهاض ثورتكم
  • يارجال القوات المسلحة "إعزلوا مجلس العار" بأيديكم
  • ياعبيد الإخوان: لا تقربوا الرئيس الإله
  • ياعرب تظاهروا .. لم يعد الصمت ممكنا
  • فضائح الفساد فى هيئة الثروة المعدنية
  • كم من العمولات يتقاضها وزير التعليم العالي؟
  • وامعتصماه.. وامصيبتاه يا حماة الإسلام
  • وزير النصب العالي.. من يحاكمه
  • المزيد من موضوعات الكاتب

  • نشـرها: [عزت هلال] بتــاريخ: [2010/02/21]

    إجمالي القــراءات: [72] حـتى تــاريخ [2017/09/23]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    شـارك في تقييـم: إساءة للبرادعي يجب الرد عليها
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    ©2009 - 2017 [اللجنـة الشعـبية للإصـلاح] - إنطلقت في2009/02/25 - cms - الإصدار: 2.0.0 - [برمجيـات هلال]