اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
من أجل تحرير الإرادة الوطنية
";
تاريخ اليوم: 2017/05/23 يوم السنة: [142] أسبوع السنة: [21] شهر: [5] ربع السنة: [1]
تسجيل دخول عضو [ كود العضو: - كلمة السر: ]
  دخول
  نسيت كلمة السر؟
  تسجيل عضو جديد
  الحرية والعدالة يستنكر دعوة مرشحي الرئاسة إلى مناظرة بأمريكا   رئيس جامعة حلوان يمنع صرف حوافز الجودة لأعضاء هيئة التدريس   سنقف ضد من يريد حرق مصر   جمعة السيادة للشعب ورفض البيان   لماذا ترغب تل أبيب وواشنطن في تأخير الانتخابات الرئاسية في مصر؟   الشعب المصرى سيستمر فى النضال لنيل كامل حقوقه   يرفض الثوار إتفاق بعض الأحزاب مع المجلس العسكري   بطلان بيع شبين الكوم للغزل والمراجل البخارية وطنطا للكتان   ائتلاف الثقافة المستقلة يطلق أول مبادرة ثقافية قومية يقوم بها المجتمع   مات رجل أحبه - مات عيداروس القصير   
 أجندة المناسبات 
 <<    مايو 2017   >>  
الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31

  الصفحة الرئيسة
  من تحن؟
  إتصل بنا
  أخبر صديق
  إبحث في الموقع
  الكــتّاب
  الأرشـيف
  أسئلة وأجوبة

  ملفــات وقضـابا
  الصوتيات والمرئيات
  أدب وفن
  بيانـات ووثــائق
  الأخبـــار
  المنـــــاسبات
  المجمـــــوعات
  دليل المجتمع المدني


الإشتراك في النشرة اليومية
الإشـتراك في النشـرة الأسبوعية

بحـث في اللجنـة الشعـبية للإصـلاح
إبحــث

المقــالات

  عرض قائمة شاملة[1026]
مصر تحكم عسكريا
عبد العزيز الحسيني
  راسل الكاتب

في شهر يونيو قبل 103 سنة اعتدي جنود الاحتلال الإنجليزي علي قرية دنشواي وعندما قاوم الفلاحون حوكموا أمام محكمة مصرية (بالاسم) استعمارية (بالفعل والقرار) وكان رئيسها بطرس غالي.. وياويلنا.. ما أشبه الليلة بالبارحة، بعد ثورتين مصريتين 19 و52 ورغم خروج
  التعليق ولوحة الحوار (0)
  طباعة
  أرسل بالبريد الإلكنرونى

عنوان هذه الصفحة على الإنترنت هو ما يلي. يمكنك نسخة ولصقه على رسائلك الإلكترونية أو صفحات الويب
http://pcr.misrians.com/articles?104
مصر تحكم عسكريا
 
من يستطيع أن يجادل في أن مصر تحكم عسكريا، بالحديد والنار، في شهر يونيو قبل 103 سنة اعتدي جنود الاحتلال الإنجليزي علي قرية دنشواي وعندما قاوم الفلاحون حوكموا أمام محكمة مصرية (بالاسم) استعمارية (بالفعل والقرار) وكان رئيسها بطرس غالي.. وياويلنا.. ما أشبه الليلة بالبارحة، بعد ثورتين مصريتين 19 و52 ورغم خروج الاستعمار وسقوط الملكية والاقطاع في الخمسينيات.. هل عاد في القرن الـ 21 احتلال آخر؟! هذا ليس مبالغة أو مناوئة للنظام وإنما هو ماحدث بالفعل ففي عام 2005 هاجم رجال وبلطجية أحد الاقطاعيين قرية «سراندو» الآمنة لانتزاع الأرض من الفلاحين (التي حصلوا عليها بقانون الاصلاح الزراعي الذي أصدرته ونفذته ثورة يوليو) وعندما دافع الفلاحون عن أرضهم ومنعوهم.. جاءت جحافل الشرطة لتنفذ الجريمة التي لم يقدر عليها البلطجية ومارست العقاب الجماعي علي القرية كلها ضربا وتدميراً واحتلالا لأرض وبيوت الفلاحين ، وتعذيبا واعتقالا للأطفال والنساء والرجال في مشهد أقسي من مشاهد فيلم «الأرض» واستشهدت الفلاحة «نفيسة المراكبي».. هذا نموذج لجريمة سبق أن ارتكبت عشرات العشرات من المرات ضد الفلاحين والقري المصرية مع الانقلاب علي ثورة يوليو.. وعاد بطرس غالي ثانية للوزارة.. وتكررت مذبحة دنشواي مرات ومرات.. وحوكم المعذبون المظلومون أصحاب البلد الحقيقيون الذين دفعوا دماء أبنائهم دفاعا عنها في 56 و 67 وحرب الاستنزاف وفي 73، وحوكم فلاحو «سراندو» أمام محكمة أمن الدولة طوارئ، كما لو أنهم ارهابيون أو جواسيس وحكمت المحكمة بالبراءة فاعترض الحاكم العسكري (حسني مبارك) علي الحكم.. الحاكم العسكري هو رئيس الجمهورية حسب حالة الطوارئ التي تحكم بها مصر منذ 28 سنة، فأعيدت المحاكمة ثم تمت إحالة هؤلاء «الغلابة» بعد ذلك إلي محكمة أمن الدولة العليا؟! ورغم تبرئة المحكمة لأغلب الأبرياء كان لابد من صدور أحكام بالسجن وكان آخرها منذ أيام، 15 سنة سجناً لأحد هؤلاء الفلاحين؟!

تأمل الأحداث يؤكد الآتي:

1ــ أن مصر تحكم عسكريا دون سبب أو مقتضي رغم عدم وجود أوضاع استثنائية مثل الحروب وهي حتي وإن وقعت ليست سنداً سياسياً أو مبررا تشريعيا لهذا الاستبداد.

2ــ اعتراض رئيس الجمهورية علي تبرئة الفلاحين يؤكد انحياز النظام الحاكم ضد الفقراء وارتباطه بالرأسمالية والفساد واعتماده سياسة الظلم الاجتماعي.

3ــ عاد احتلال جديد لمصر لكنه احتلال محلي، احتلال الطبقية والفساد يستند للسلاح والعنف والمحاكم الاستثنائية معتديا حتي علي قانون الطوارئ وهو كالاستعمار ينظر نظرة دونية عنصرية للفلاحين وينهب حقوقهم ويعاملهم معاملة وحشية إجرامية.


فليستمر كفاح المصريين للتحرر.. وسينتصر الفلاحون وكل العاملين فهم صناع التغيير وأصحاب المصلحة الأولي فيه.


عبدالعزيز الحسينى

Alexa
لوحـة التعليقات الحرة
على هذه اللوحة يمكنك كتابة تعليقاتك بحرية كاملة دو تدخل، فقط لا يجب أن تزيد على 512 حرفا. يمكنك تزيين تعليقك بأكواد إتش تي إم إل إذا كنت تعرف هذه الأكواد. بمكنك مثلا وضع خط تحت بعض العبارات أو إبرازها أما الإنتقال إلى سطر جديد فهذا يتم بالضغط على مفتاح سطر جديد ولا داعي لكتابة الكود الخاص بذلك. الحروف التي تكون الأكواد محسوبة ضمن الحد الأقصى للحروف - 512. الإسم والبريد الإلكنروني إختياريان وإذا أردت إخطارك بالتعليقات التي تضاف إلى هذه اللوحة عليك تعليم حقل [أخبرني بالتعليقات المضافة على هذه اللوحة] وفي هذه الحالة يجب كتابة بريك الإلكتروني.
الإسم:
البريد الإلكتروني:
أخبرني بالتعليقات المضافة على هذه اللوحة:

  أضـف التعليق

مواضيع ذات علاقة

موضــوعات آخرى للكــاتب
  • لنحارب حزب الله
  • نصر بلا فخر
  • مؤامرة خلية حزب الله
  • ما لم يقل عن المسيري
  • أوباما «الشرير»
  • التزوير التزوير.. للتمديد والتوريث
  • الحقيقة في إيران
  • تحجبت وتغربت
  • جورج .. والمفتي
  • حسني.. وحسني؟!
  • المزيد من موضوعات الكاتب

  • نشـرها: [عزت هلال] بتــاريخ: [2009/07/03]

    إجمالي القــراءات: [127] حـتى تــاريخ [2017/05/23]
    التقييم: [0%] المشاركين: [0]

    شـارك في تقييـم: مصر تحكم عسكريا
    rate downضعيف 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ممتـازrate up
    صوت

    النتيجة : 0%
                                                               
    المشاركين: 0
    الآراء والأفكار والإبداعات المنشورة على الموقع تعبر عن رأي كاتبها وهو المسئول الوحيد عنها وليس بالضرورة أن تتوافق مع موقف إدارة الموقع. من حق أعضاء الموقع التعليق عليها ونقدها ولكي ترفع من الموقع يجب أن يقل تقييم عدد من القراء لا يقل عن 250 قارئ عن 25%.

    ©2009 - 2017 [اللجنـة الشعـبية للإصـلاح] - إنطلقت في2009/02/25 - cms - الإصدار: 2.0.0 - [برمجيـات هلال]